صندوق بقيمة 5 مليارات دولار مقترح للبحث والتطوير في الانبعاثات

جوناثان شاول22 ربيع الثاني 1441
حقوق التأليف والنشر aleciccotelli / AdobeStock
حقوق التأليف والنشر aleciccotelli / AdobeStock

اقترحت جمعيات الشحن إنشاء صندوق للأبحاث بقيمة 5 مليارات دولار جمعتها الصناعة لتطوير التكنولوجيا لمساعدة القطاع على تحقيق أهداف الأمم المتحدة الخاصة بخفض الانبعاثات.

يتعرض أسطول الشحن العالمي ، الذي يمثل 2.2٪ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في العالم ، لضغوط لتقليل تلك الانبعاثات وغيرها من التلوث. يتم نقل حوالي 90 ٪ من التجارة العالمية عن طريق البحر.

دعت جمعيات الشحن الدولية يوم الأربعاء إلى تقديم مساهمة إلزامية بقيمة دولارين للطن الواحد على الوقود الذي تستخدمه السفن لجمع الأموال لصندوق أبحاث للمساعدة في تطوير تكنولوجيا أنظف للصناعة.

تهدف وكالة الملاحة الدولية التابعة للأمم المتحدة (IMO) إلى خفض انبعاثات غازات الدفيئة في هذه الصناعة بنسبة 50 ٪ عن مستويات عام 2008 بحلول عام 2050 ، وهو الهدف الذي سيتطلب تطوير سريع لوقود انبعاثات منخفض أو منخفض الانبعاثات وتصميمات جديدة للسفن باستخدام تكنولوجيا أنظف .

وقال سايمون بينيت ، نائب الأمين العام للغرفة الدولية للشحن ، وهي إحدى الهيئات الصناعية التي تدعم الصندوق ، إن مساهمة الوقود بقيمة 2 دولار للطن ستجمع حوالي 5 مليارات دولار على مدى 10 سنوات ، بناءً على استهلاك الوقود من قِبل أسطول العالم البالغ حوالي 250 مليون طن في السنة.

وقال بينيت لرويترز "لا يمكننا المبالغة في الضغط الذي نتعرض له إذا كنا سنحقق أهداف المنظمة البحرية الدولية 2050. لدينا وقت قليل للغاية." "يدرك أصحاب السفن بشكل متزايد أنه يتعين علينا أن نواصل هذا الأمر الآن."

وقال المسؤولون المعنيون إن الصندوق ، إذا تلقى دعما من الدول الأعضاء في المنظمة البحرية الدولية ، قد يكون في مكانه بحلول عام 2023.

وقالت المنظمة البحرية الدولية إن الاقتراح سيناقش من قبل لجنة حماية البيئة البحرية التابعة للمنظمة في اجتماعها المقبل في نهاية مارس.

وقال متحدث باسم المنظمة البحرية الدولية "البحث والتطوير سيكونان حاسمين ، لأن الأهداف المتفق عليها في الاستراتيجية الأولية للمنظمة البحرية الدولية لن تتحقق باستخدام الوقود الأحفوري". (رويترز)

المعدات البحرية, تحديث الحكومة, تحديث الحكومة الاقسام